المجتمع الالكتروني بالجزائر حقيقة ام وهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المجتمع الالكتروني بالجزائر حقيقة ام وهم

مُساهمة من طرف patriote_karim في 2010-06-07, 23:09

اطلت علينا سنة2010الجميلة و التي ترشح فيها منتخبنا الوطني الى كاس العالم ما افرغ محتوى الحياة السياسية و جعلها تتلخص و تدور حول يوميات سعدان و اشباله ستار اكاديمي سعدان ، عفوا لقد اخطات المقدمة فانا ايضا من الشباب الطائش الذي يتابع تلفزيون الواقع اي ستار اكاديمي و ما شابهها لفراغ عاطفي و وجداني يعانيها كل الفئات العمرية الشبابية من اترابي لا علينا نعود الى موضوعنا الرئيسي اطلت علينا سنة2010 بهلال النة البيوميترية او الالكترونية او الديجيتالية او سمها كما شءت بغرض نقل الشعب الجزائري من الحقبة الميكانيكية الورقية الى التفاعلية الوثائقية و عصر الروبوتيك فعقدت اللقاءات من قبل القيادات و المسؤولين و المرؤوسين و المنتخبين و المندوبين و المنتدبين و المؤطرين و المتاطرين و هذا تبشيرا بالمولود الجديد بطاقة تعريف و جواز سفر بيومتري يعطي الوجه الحضاري لجزائر الغد امام فرنسا و اخواتها فكثر الهرج و المرج و استنفرت الاطارات و شبه الاطارات و الكوادر و شبه الكوادر و صرفت اموال حاسي مسعود يمينا و شمالا و لم نلحظ لحد الساعة اي اثر لجواز سفر او بطاقة تعريف بيوميترية اين هي ؟و اين تختفي؟و اين تخبا؟ما فوائدها؟ و ما شكلها؟و ما رائحتها؟ و ما طعمها؟ اتاكل؟ام تلبس؟هل هي كائن حي؟كل هذه التساؤلات تبادرت الى ذهني انا الموظف البسيط المعرب و ثلة من الرفاق من بينهم صديق هجر الى بلاد تبعد500كلم على ضيعتنا الموقرة تجنيدا لهذه العملية و لكن لم اشاهد الا السراب و كثرة الاوراق و الوثائق و رواح الشيوخ و العجائز المنفرة و صراخ الاطفال المصطحب مع النسوة المكتسيات السواد و كهول جباههم حمر من كثرة النعلومات و لكنني متسمر و سعيد امام غدو الشابات انا و رفاقي فتاكدنا ان الشيء الايجابي هو هن و فقط تفكير ساذج لكنه يتماشى مع عصر البلوتوث و البوي فراند نعود الى مجتمعنا الالكتروني و نؤكد انه لنجاح هذه العملية وجب الاستثمار في الموارد البشرية اولا و اخرا و ليس اخيرا ايعقل ان أؤمن الاجهزة بوضع مكيفات لها و تغليفها و حمايتها و لا اتوجه الى ذلك الاطار المشرف عليها فالالة اهم منه انه تفكير رجعي و بليد يضع الانسان في اخر اهتماماتنا .. و عليه فمآل العملية الفشل هذا من جهة و من جهة اخرى حالتنا المدنية و انسابنا و القابنا نجعلها رهن نظام معلوماتي اثبت فشله من ناحية التامين و السرية لكثرة الاختراقات و قلة الضمانات و عليه وجب التفكير في المعادلة التوافقية التي تقول بان القاطرة التي العربة ام العكس فمشكلتنا تتمحور في القاطرة التي اصابها الصدا و تحتاج الى قطع غيار جديد .................................................شكرا ............................الوطني

patriote_karim
Trés actif
Trés actif

عدد الرسائل : 81
العمر : 34
المدينة : Ain mlila
السٌّمعَة : 2
نقاط : 123
تاريخ التسجيل : 10/11/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى