ثقافة الرصيف الغائب الحاضر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ثقافة الرصيف الغائب الحاضر

مُساهمة من طرف patriote_karim في 2009-08-17, 21:52

اعطوا الرصيف حقه، عفوا اعطوا الطريق حقه حديث نبوي شريف لا فرق بين هذا و ذاك فاين نحن من هذا الموضوع؟ فعين مليلة تعتبر من المدن القليلة في العالم التي لا تمنحك حقك في الرصيف .و اذا تمشيت على الرصيف فانت فوق الطريق و اذا تمشيت على الطريق فانت في الرصيف ..يا ترى ما هذه المعادلة التفاضلية ذات الاربعة مجاهيل التي لا يقدر على حلها لا اساتذتنا المساكين و لا مهندسينا الرجعيينن فهؤلاء الباعة احتلوا ما تبقى من رصيف و جعلوه مستعمرات خاصة يزرعونها و يحصدون دريهمات معدودات فهذا يضع قارورات للمشروبات الغازية المنتهية الصلاحية منذ عهد نوح و التابعين نظرا لتشبعها بالسنة الشمس الملتهبة و ذاك يعرض الخبز المشبع بذرات الغبار المتطايرة من سيارات و شاحنات ذوي البطون المنتفخة و آخر يركن دراجة او دراجة نارية او قاطرة او حافلة او باخرة او حاملة طائرات فلا ضير في ذلك اما نحن الراجلين فنسير جماعات ن جماعات ، قوافل ،قوافل و كاننا بصدد اعداد كوريغرافيا فانتازيا الشاوية التي يعبر عنها بفرق القصبة و البندير (الرحابة) مقارنة بسيطة بين ما عشته في احدى مدن الغرب الجزائري ابان رحلة سياحية خفيفة و قصيرة من حيث المدة لكنها مثقلة بقفف من التاثر و التعلم و التحضر و التعصرن و التمدن فوجدنا اناس ملتزمون بالرصيف و يقدسونه اما نحن فهيهات هيهات ان نضيع و نميل الى الطريق بشكل لا ارادي فالحنين الى الاصل متجذر فينا الىا ان طوعتنا الطبيعة البشرية عن طريق قانون العادة تغلب التطبع فاصبحنا من ضمن المقدسين للرصيف و خلال عودتنا الى مدينتنا الموقرة شكلنا الاستثناء بمسيرنا على الرصيف فنصحني احد الاصدقاء من المغضوب عليهم لعلة الكاس المخمورة قائلا: ترجل على الطريق ايها المعتوه فالرصيف للاقوياء، ثم صادفني احد رعاة البقر قائلا لي:

ابتعد عن رصيفي فهذا المكان للبضائع و هكذا عادت ريمة الى عادتها القديمة و اصبحت من المعارضين للرصيف ---معارضة على الشكل الجزائري أي خارجيا فقط.......... فمعذرة ايها الرصيف.

patriote_karim
Trés actif
Trés actif

عدد الرسائل : 81
العمر : 34
المدينة : Ain mlila
السٌّمعَة : 2
نقاط : 123
تاريخ التسجيل : 10/11/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ثقافة الرصيف الغائب الحاضر

مُساهمة من طرف زائر في 2009-08-18, 16:21

و الله حقيقة لا بد الخجل منها والاجابة تعطى تلقائيا الداب راكب مولاه في عين مليلة ربي خلق هذا البشر و حار فيه confused

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ثقافة الرصيف الغائب الحاضر

مُساهمة من طرف Al-fassil في 2009-08-19, 02:56

السلام عليكم و رحمة الله،،
Une chose qui s'impose à chaque fois on aborde de tel sujet, ou est la fausse note? est t-elle en nous citoyens, ou aux autorités locales, et tutelle??
Dans tous les cas tout le monde prend une partie de la responsabilité.
Mais une chose est claire; comment rester sans réagir face aux problèmes comme celui présenté par Patriote, sachant que nous vivons dans une ville qui mesure plus 4,5 km de longueur eh! oui je dis bien 4.5 km, fait elle pas une grande ville Ain M'lila, alors qu'on doit rougir nous tous citoyens et autorités!!
Agissons comme on dit toujours même sur le 1 mètre carré ou nous y tenons debouts.

Al-fassil
Pro
Pro

عدد الرسائل : 655
العمر : 48
المدينة : Ain M'lila
السٌّمعَة : 10
نقاط : 1434
تاريخ التسجيل : 30/04/2009

http://www.al-fassil.co.cc

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى