احقاد ابليس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

احقاد ابليس

مُساهمة من طرف nour في 2009-08-23, 15:09

كان ابليس من حي من احياء الملائكة يقال لهم : الجن خلقوا من نار السموم من بين الملائكة ,وكان اسمه الحارث , وكان خازنا من خزان الجنة , وخلقت الملائكة كلهم من نور غير هذا الحي , وخلقت الجن الذين ذكروا في القرآن من مارج من نار وهو لسان النار الذي يكون في طرفها اذا لهبت , وخلق الانسان من طين فأول من سكن الارض الجن , فافسدوا فيها وسفكوا الدماء وقتل بعضهم بعضا , فبعث الله اليهم ابليس في جند من الملائكة , فهم هذا الحي الذي يقال لهم الجن , فقاتلهم ابليس ومن معه حتى الحقهم بجزائر البحور واطراف الجبال , فلما فعل ابليس ذلك اغتر في نفسه وقال : قد صنعت شيئا لم يصنعه احد , فاطلع الله على ذلك من قلبه ولم تطلع عليه الملائكة الذين كانوا معه
وقد كثرت الاقوال في هذا الشأن فقد قيل انه كان ملك سماء الدنيا وسائسها , وسائس ما بينها وبين الارض وخازن الجنة مع اجتهاده في العبادة , فاعجب بنفسه ورأى ان له بذلك الفضل , فاستكبر على ربه عز وجل
وقد قال في نفسه :ما اعطاني الله هذا الا لمزية لي على الملائكة , فلما وقع ذلك الكبر في نفسه اطلع الله عز وجل على ذلك منه , قال للملائكة ,"اني جاعل في الارض خليفة"
فاجابته الملائكة: "اتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء"لما قد عهدوا عليه الجن الذين سكنوا الارض من قبل من سفك للدماء وفساد في الارض,فقال عز وجل: "اني اعلم ما لاتعلمون" أي مما يدبره ابليس من تكبر وعزم على خلافة امري,
فبعث الله جبرائيل عليه السلام الى الارض وامره بان يقبض منها قبضة من زواياها من طيبها وخبيثها وشرقها وغربها فهبط وكان ابليس حين عمل ذلك قال للارض: جئتك ناصحا ان الله تعالى يريد ان يخلق منك خلقا يفضله على جميع خلقه واخاف ان يعصيه ويعذبه بناره فاذا اتاك جبرائيل فاقسمي عليه الا ياخذ منك شيئا فلما اتاها جبرائيل واقسمت عليه رجع ولم يأخذ منها شيئا فأرسل اليها اسرافيل فأقسمت عليه كذلك فأرسل اليها ملك الموت فلما اقسمت عليه قال : وعزة ربي لا اعصي له امرا ثم قبض تلك القبضة ورجع بها حتى وقف بين يدي ربه اربعين عاما لا يتكلم فاتاه النداء : ماذا صنعت يا ملك الموت ؟ وهو اعلم به فاخبره الخبر فقال : وعزتي لأخلقن خلقا مما جئت به ولأسلطنك على قبض ارواحهم لقلة شفقتك بهم, فبكى ملك الموت, فقال : ما يبكيك ؟ فقال: يا رب انك تخلق من هذا الخلق انبياء واصفياء ومرسلين , وانك لم تخلق خلقا اكره لهم من الموت, فاذا عرفوني يبغضوني ويشتموني , قال الله تعالى اني جاعل للموت عللا وامراضا ينسبون الموت اليها
قال الرسول صلى الله عليه وسلم :ان الله خلق آدم من قبضة قبضها من جميع الارض , فجاء بنو آدم على قدر الارض,جاء منهم الاحمر والاسود والابيض وبين ذلك , والسهل والحزن والخبيث والطيب , ثم بلت طينته حتى صارت طينا لازبا , ثم تركت حتى صارت حمئا مسنونا , ثم تركت حتى صارت صلصالا , وذكر ان الله تعالى لما خمر طينة آدم تركها اربعين ليلة ويقال اربعين سنة جسدا ملقى
فكان ابليس يأتيه فيضربه برجله فيصلصل فيصوت ,فهو قول الله تعالى: "من صل صال كالفخار" ثم يدخل في فيه ويخرج من دبره ويدخل في دبره ويخرج من فيه, ثم يقول : لست شيئا للصلصلة , ولشيء ما خلقت ولان سلطت عليك لأهلكنك, ولان سلطت علي لأعصينك.

nour

عدد الرسائل : 13
العمر : 29
المدينة : عين مليلة
السٌّمعَة : 0
نقاط : 27
تاريخ التسجيل : 22/08/2009

http://lmd-batna.hooxs.com/forum.htm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى